الخميس، 04 حزيران/يونيو 2020

منوعات

صخب بسبب  فكرة فرنسية لاختبار اللقاحات ضد كورونا في البلدان الأفريقية اعتذار فرنسي عن العنصرية في زمن الكورونا

صخب بسبب فكرة فرنسية لاختبار اللقاحات ضد كورونا في البلدان الأفريقية

فرنسا، باريس:- قدم رئيس قسم العناية المركزة في مستشفى كوشان في باريس، جان بول ميرا، ورئيس قسم الأبحاث في مجموعة "إنسيرم" للبحوث الصحية، كاميل لوشت اعتذاراً عن تصريحه.

ونقلت شبكة مستشفيات باريس التي تدير المستشفى التي يعمل فيها ميرا عنه قوله "أريد أن أقدم اعتذاري التام لمن تضرروا وشعروا بالإهانة من التعليقات التي صرحت بها بفظاظة.

وكان جان بول ميرا، وكاميل لوشت، صرحا على شاشة التلفزيون الفرنسي إن هناك فكرة لاختبار اللقاحات في البلدان الأفريقية.

وأثار الطبيبان الفرنسيان الغضب بعد دعوتهما إلى تجربة لقاحات ضد فيروس كورونا المستجد في أفريقيا.

وواجه الباحثان ردود فعل شديدة وسريعة عبر الإنترنت، وواجها اتهامات بالعنصرية والفكر الاستعماري، والنظرة الدونية نحو القارة السمراء.

وانطلقت عريضة توقيعات عبر الإنترنت تدعو إلى الاعتذار علناً عن هذه التصريحات.

بينما باشر "نادي المحامين في المغرب" إجراءات تقديم شكوى أمام القضاء الفرنسي ضد مطلقي هذه التصريحات.

استطلاع رأي

الحرب السياسية في تونس
« حزيران 2020 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30          
Toggle Bar