فرنسا وألمانيا يركبون على حدث مقتل خاشقجي لتشكيل "موقف أوروبي"

إسطنبول: اجتمع رئيس فرنسا، ايمانويل ماكرون، ومستشارة ألمانيا أنغيلا ميركل في لقاء غير مبرمج على هامش قمة إسطنبول، وكان الحوار حول "موقف منسق على المستوى الأوروبي"، من أجل معاقبة الدول المخالفة لتوجهاتها السياسية، وكانت البداية بعقوبات محتملة على المملكة العربية السعودية، ردا على مقتل الصحافي جمال خاشقجي.

اللقاء الذي كان في تركيا، أين اختفى الصحفى السعودي جمال خاشقجي، كان فرصة أيضا للتهدئة بين باريس وبرلين، بعد انتقادات فرنسية لألمانيا إثر بيعها أسلحة إلى السعودية.

وجاء في بيان الإليزيه أن ماكرون وميركل "أجريا حوارا هادئا" بشأن مسألة خاشقجي، وأنهما "لن يعلنا أي موقف في المستقبل قبل القيام بتنسيق مسبق على المستوى الأوروبي".

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…