رئيس تونس وفكرة الدستور الإنجليزي

رئيس تونس وفكرة الدستور الإنجليزي رئيس تونس وفكرة الدستور الإنجليزي

تونس/ عوض سلام/ خرجت الحكومة التونسية الجديدة برئاسة نجلاء بودن إلى الساحة السياسية محملة بالكثير من الإشارات، ناهيك عما ستواجه من تعطيلات لمناوئي رئيس الجمهورية قيس سعيد، في تحركه منذ أن أطفاء النار المقدسة لراعي الإخوان المسلمين، عندما أجهز على أخر فتيل رماده كان في مجلس نواب الشعب.

وقد أدت الحكومة التونسية اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية في القصر الرئاسي، إيذانا منه ببدء العمل، وإشارة مؤكدة على أن منح الثقة للحكومة لم يعد تحت قبة البرلمان المجمد، منذ احتفالات عيد الجمهورية 2021، الذي سيظل تاريخا هاما قد يحتفل به التونسيون بانهيار "حصان طروادة" الذي كان يحمل بقايا الآمال التوسعية وأحلام بعودة الإمبراطورية العثمانية، التي تهاوت بعد عام، عندما زلزل ملايين المصريين الأرض تحت أقدامهم.

وإذا كانت الأحزاب المتمعشة من وجود تنظيم الإخوان المسلمين في السلطة، يحشدون الحطب تحت قدر الإنقلاب المزعوم، الذي طالما حاولوا تأجيجه عند سقوطهم في مصر، فإن منح القصر الثقة للحكومة الجديدة هو ميلاد دستور جديد ينسف ما سطرته الترويكا عام 2013، وإن لم يعلن رئيس الجمهورية وقف العمل بهذا الدستور الملغم.

خطوة أخرى تثبت أقدام النظام السياسي الجديد في تونس، دون التنصيص عنه في الدستور، ليعلن قيس سعيد أن دستور تونس الجديد مثل نظيره الإنجليزي، دستور يُحفظ ولا يُكتب، نظام لا يشبه سابقه إبان حكم الرئيس الراحل، زين العابدين بن علي، لكنه يحمل ملامح نظام الزعيم الحبيب بورقيبة، وإن كان مجلس نواب الشعب غير متواجد في المشهد .

فالنظام السياسي في تونس يقوم حاليا على حكومة من اختيار القصر، وتأخذ أوامرها من رئيس الجمهورية الذي يمتلك حق طرح القوانين الجديد دون الرجوع إلى نواب عن الشعب، ومن ثم تنفيذ تلك القوانين، مما يعني أن عجلة الإصلاح قد تكون في السرعة القصوى دون تسرع.

وإن كانت محاولات تحريك الشارع ضد القصر وقراراته قد تكون إحدى العصي في عجلة التنمية، إلا أن قيس سعيد يعلم جيدا متى يتحرك ضد هذا الحراك الذي يصفه المتشدقون بالديمقراطية، أنه أحد مكاسب الثورة.

في المجمل فإن ميلاد حكومة برعاية القصر في تونس، هو بمثابة الضوء الذي كسر عتمة نفق كان تنظيم الإخوان المسلمين يقود البلاد داخله إلى المجهول، وإن شاب هذا الضوء بعض التشويش فإنه لشخوص "ذباب" الضوء التي ستنهار قواها وتسقط منهكة بعد فشلها في إطفاءه.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
« أكتوبر 2021 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
        1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

Tweets

From IFTTT
The collapse of a mall in central Israel https://t.co/RmWHRAYNJd
From IFTTT
L'effondrement d'un centre commercial dans le centre d'Israël https://t.co/SHfQnQAeXL
From IFTTT
An Egyptian plane coming from Hurghada caught fire at Romania Airport https://t.co/yl8FICGJ2u
Follow vision-top on Twitter
انهيار مركز تجاري وسط إسرائيل

طائرة مصرية تنجو من كارثة في مطار رومانيا

الفنان اللبناني، وائل كفوري يتصدر الترند بعد حادث مرور

شاهد  لقطات  من بركان كومبري فييخا في إسبانيا

شخص ينهال طعنا على النائب البريطاني ديفيد آميس خلال اجتماع داخل كنيسة

إسرائيل تسعي لتوثيق العلاقات مع المغرب في مجال المياه والزراعة والطاقة المتجددة

إمرأة تزيف شهادات الإعفاء من لقاح فيروس كورونا في استراليا

جرثومة شيغيلا تظهر في مدينة جرش الأردنية

معركة البقاء بين حية الأناكوندا وتمساح كيمان