البرلمان التركي يوافق لأردوغان على قرع طبول الحرب

انقره:- لم تجد كتلة حزب العدالة والتنمية داخل البرمان التركي طريقا غير الرضوخ إلى رغبة الرئيس رجب طيب أردوغان، في خوض غمار المغامرة بالقوات التركية في المستنقع الليبي.

فقد صادق البرلمان التركي على مشروع قرار يسمح بنشر قوات في ليبيا.

ويسعى أردوغان إلى إرسال دعم عسكري إلى ليبيا لدعم حكومة طرابلس برئاسة فايز السراج، والمدعومة من المليسيات المسلحة، والحركات الإسلامية، سواء في ليبيا، أو في تونس.

وصوت 325 نائبا مقابل 184 لصالح مشروع القرار الذي جاء بعد أن طلبت الحكومة الليبية المساعدة من أنقرة بسبب تعرضها لهجوم من قوات المشير خليفة حفتر.

إلا أن أردوغان يرغب في تواجد قواته في مياه المتوسط، من أجل ابار الغاز القبرصي، الذي حاول ابتزاز مصر بشأنه عندما لجأ إلى تحريك الخلايا النائمة التابعة لتنظيم الإخوان المسلمين المحظور، والمصنف إرهابيا في مصر.

وعلى الحكومة التركية الحصول على موافقة البرلمان لتتمكن من نشر قوات في ليبيا، على غرار ما فعلته خلال السنوات الماضية لإرسال عسكريين إلى سوريا والعراق.

وترفض إيطاليا التدخل العسطري التركي في ليبيا وقالت أنه يهدد مصالحها في مستعمرتها القديمة.

Toggle Bar

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…