فنانو فرقة مدينة تونس يتحركون للحفاظ عليها ضد صلف "المشايخ" - فيزيون بوليسي vision policy
فنانو فرقة مدينة تونس يتحركون للحفاظ عليها ضد صلف "المشايخ" مصدر الصورة: تصوير عوض سلام

فنانو فرقة مدينة تونس يتحركون للحفاظ عليها ضد صلف "المشايخ"

تونس/ متابعة وتصوير: عوض سلام/ عديدة هي المؤشرات التي تحدث عنها الفنانون التونسيون حول نية شيخة مدينة تونس، سعاد عبد الرحيم نحو حل فرقة مدينة تونس المسرحية والتي تأسست سنة 1954، وجاء ذلك في إطار تحرك استباقي من جانب فناني الفرقة ضد هذه النوايا التي تنال من الثقافة والمثقفين في البلاد، في وقت تم الإعلان فيه عن الترفيع في ميزانية وزارة الشؤون الثقافية التونسية بغرض مزيد دعم القطاع.

تحرك فناني فرقة مدينة تونس جاء في شكل ندوة صحفية انعقدت يوم الأربعاء 04 سبتمبر2019، بفضاء التياترو، وحضره كل من الفنانين: ريم الزريبي وعبد العزيز المحرزي ومحسن بن نفيسة وكوثر الباردي، ونقابة الممثلين التي يترأسها جمال العروي والمحامي منعم الرياحي، إلى جانب عدد من الفنانين التونسيين ورئيس نقابة الموسيقيين مقداد السهيلي، مع حضور مكثف لممثلي وسائل الإعلام التونسية والدولية المعتمدة في تونس.

وقد تحدث الفنان عبد العزيز المحرزي عن عدد من المطالب وعلى رأسها إعادة النظر في فصول القوانين التي عفى عنها الزمن، واثبات حق الفنان التونسي في الترسيم بعد مرور عام من التعاقد، مشيرا إلى أنه لم يوقع تعاقدا جديدا منذ 45 عاما.

كما تساءل "المحرزي" عن إلغاء مشاركة فرقة مدينة تونس في المهرجانات، ووقف عروضها.. موضحا أن مثل هذه التصرفات من جانب شيخة مدينة تونس، سعاد عبد الرحيم، تشير إلى أن نيتها تتجه نحو حل الفرقة...تابعوا الفيديو أدناه:-

وفي نفس الإطار تحدثت الفنانة كوثر الباردي، التي تعرضت إلى استقالة مديرة الفرقة، الفنانة منى نور الدين، وتساءلت عن دورها المعنوي والأدبي نحو الفرقة حيث أنها لم تحرك ساكنا بعدما أعلنته "سعاد عبد الرحيم" في إذاعة موزاييك، ومن ذلك أنكارها وجود أية عروض أو برامج...تابعوا الفيديو أدناه:-

وفي إنتظار تحقيق مطالب الفرقة التي إن كانت ، من ناحية، تنفي نوايا حلها من جانب مرشحة حزب "حركة النهضة" الإسلامي، سعاد عبد الرحيم، إلا أنها تعد أساسية للحفاظ على حقوق الفنانين واستمرار الفرقة في أداء رسالتها الفنية على أكمل وجه...في إنتظار ذلك هدد الفنانون المجتمعون بإجراءات تصعيدية تبدأ بالتظاهر أمام المسرح البلدي وسط العاصمة التونسية، ثم التوجه إلى قصر البلدية ثم الدخول في اعتصام مفتوح.

كما تدخلت الممثلة والمخرجة يسرا عموري وتحدثت عن ما حدث معها هي وكامل الفريق الفني، ضمن ثلاثة عروض مسرحية لم تتقاضى أجرأ عنها على الرغم من أن وزارة الشؤون الثقافية قامت بتحويل كل المستحقات إلى البلدية، مشيرة إلى ظروف العمل الصعبة التي تعيشها الفرقة...تابعوا الفيديو أدناه:-

آخر تعديل على الخميس, 05 أيلول/سبتمبر 2019 13:51
الدخول للتعليق
Subscribe to our Newsletter
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…