التونسيون يحتفلون بـ"العيد 58 للعنب" - فيزيون بوليسي vision policy
التونسيون يحتفلون بـ"العيد 58 للعنب" مصدر الصور: تصوير عوض سلام/

التونسيون يحتفلون بـ"العيد 58 للعنب"

تونس: متابعة وتصوير/ عوض سلام/ منذ وقت قريب أصبح التونسيون يتساءلون عن "لقب" بلادهم "الخضراء" الذي كان لزمة من لزمات المسمى الجميل الذي يشعر السامع بأنه في طريقه إلى الجنان الوارفة، لكن يبدو أن هذا المسمى قد أخذ في الاندثار مع خروج أجيال المعلوماتية والعوالم الافتراضية، وكان أغلب الظن أن خضرة بلادهم قد اضمحلت.

لكن المتمعن في ربوع تلك البلاد يري خضرتها وجمالها وإن كانت كامنة في دواخل الجمهورية من مناظر خلابة، إلا أن خضرة المحاصيل الزراعية أيضا لم تكت ببعيد عن هذه الصورة الخضراء، فنجد التونسيين يحتفلون بمحاصيلهم في أشكال مختلفة

ولأن كل رقعة من هذا البلد تتميز بإنتاج نوع معين من المحاصيل، مثل التمور في توزر، والتين الشوكي في تالة،،، نجد العنب في مدينة قرمبالية من ولاية نابل، من الوطن القبلي.

وفي هذا الإطار افتتحت هذه المدينة الدورة الثامنة والخمسين من مهرجان العنب، بكرنفال تنشيطي في شوارع المدينة والحديقة العامة بحضور كبير من العائلات التي خرجت أمسية الأربعاء 15 أغسطس مصطحبة أطفالها ولما لا وهم شتلات الجيل القادم لتحتفل بمنتوج زراعي يعتبر من أهم الموارد الاقتصادية في المدينة والبلاد التونسية، خاصة أن محصول العنب كان قد تعرض إلى هزات خلال السنوات الماضية نجح الفلاحون بإشراف السلطات المعنية في تخطيها بما نتج عنه وفرة وجودة في الإنتاج، بحسب ما صرحت به والية نابل، سلوى الخياري التي أشرفت على افتتاح المهرجان بزيارة إلى ضيعة نموذجية لزراعة العنب، وهناك اطلعت على حركية الزراعة والإنتاج، بحضور مدير المهرجان الدولي للعنب، نوفل بن عزيزة.

ثم قامت مصطحبة وفدا صحفيا من ممثلي وسائل الإعلام التونسية والعربية والدولية المعتمدة في تونس بزيارة إلى زيارة الشركة التعاونية للكروم بسماش.

برنامج الدورة 58 لمهرجان العنب بقرمبالية:


آخر تعديل على الخميس, 15 آب/أغسطس 2019 10:48
الدخول للتعليق
Subscribe to our Newsletter
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…