دبي – الإمارات العربية المتحدة (الرؤية الإخبارية) بعد نهاية اسطورة سد النهضة في أثيوبيا، وعودة مياه النيل تجري بين القاهرة وأديس ابابا، مصر أصبحت الراعي الرسمي للسدود في أفريقيا، ومحاولات تعطيش مصر تحولت إلى مشروعات اقتصادية لانعاش افريقيا.

اتفاق على بناء 5 سدود لتجميع مياه الأمطار في أوغندا ستحول مجرى اقتصادها، ومصر هي من تنفذ تلك المشروعات، بحسب ما أعلنت الحكومة المصرية التي قالت أنها تندرج ضمن المشروعات الثنائية بين البلدين.

وتم تدشين مشروع بناء السدود بسعة لن تزيد عن 10 آلاف متر مكعب للخمسة سدود، كما يطلق عليهم "خزانات الأدوية"، بمنحة مصرية قيمتها 9 ملايين دولار.

ويأتي المشروع ضمن إطار التعاون بين مصر وأوغندا، نظرا للمخاطر التي تعرضت لها مقاطعة كسيسي على مدار 20 عاما من جراء موجات الفيضانات الكثيفة المتتابعة، والتي يعد من أعنفها موجات فيضانات 2014، وفقا لوسائل إعلام مصرية.

Related items

الرؤية في كلمة

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

اتصل بنا

 

  • Address : برج اليرموك/ ميدان لبنان، القاهرة، جمهورية مصر العربية

  • Email : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  • Phone1 :0020-133-2250-814
    Phone2 : 0216-53-533-320

ترند