أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة:- الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان أول إمرأة سعودية تتولى منصب سفيرة بعد أن تم تعيينها سفيرة لبلادها في واشنطن خلفا للأمير خالد بن سلمان، الذي تم تعيينه نائبا لوزير الدفاع بأمر من العاهل السعودي، سلمان بن عبد العزيز.

الأميرة ريما تقلدت منصب والدها، الذي كان سفير السعودية في واشنطن من عام 1983 إلى عام 2005.

وعاشت فترة كبيرة من طفولتها في الولايات المتحدة بسبب وظيفة والدها، كما حصلت على شهادة البكالوريوس في جامعة جورج تاون تخصص دراسات المتاحف.

وعملت منذ عودتها إلى السعودية عام 2005 في القطاعين العام والخاص.

وتولت العديد من المناصب الاقتصادية والتجارية، من بينها المديرة العامة لفرع شركة هرفي نيكولز في الرياض.

وعملت قبل تعيينها سفيرة في الهيئة العامة للرياضة على توسيع مشاركة المرأة في النشاطات الرياضية.

ومعروفة بنشاطها في الدفاع عن حقوق المرأة وفي التوعية بسرطان الثدي في البلاد.

Related items

الرؤية في كلمة

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

اتصل بنا

 

  • Address : برج اليرموك/ ميدان لبنان، القاهرة، جمهورية مصر العربية

  • Email : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  • Phone1 :0020-133-2250-814
    Phone2 : 0216-53-533-320

ترند