مصر:؛- تم نقل الطفل آدم محمد إبراهيم، البالغ من العمر تسع سنوات، إلى المستشفى؛ لإجراء عملية ترقيع في المعدة، نتيجة تناوله آيس كريم النيتروجين، الذي تَسبب في انفجار معدته، وإحداث ثقب في جدار معدته.

وقالت والدة الطفل، أن إبنتها كان يرغب في أن يتذوق آيس كريم بالنيتروجين، وهو عبارة عن قطعة بسكويت في كوب، وبمجرد أن يضعها في فمه ينبعث من فمه دخان النيتروجين.

وأكدت أن ابنها صرخ من شدة الألم، بعد أن تذوق الآيس كريم، وتحول وجهه إلى اللون أزرق وأخذ يصرخ بشدة من الألم الذي أحرق أحشاءه في بطنه.

وبعد عمليات التصوير بالأشعة، الطبيب تساءل عما تناوله، معتقدا أنه شرب ماء النار.

النيتروجين موجود في العديد من دول العالم، ويتم استخدامه لإعداد البسكويت والآيس كريم وغيره؛ ولكن يجب أن يخرج من الفم لأنه بمجرد نزوله إلى المعدة يؤدى إلى أضرار خطيرة مثل ما حدث مع الطفل آدم.

وتحذر هيئة الصحة والأدوية الأمريكية من تناول النيتروجين السائل حيث قد يؤدي إلى أضرار صحية خطيرة.

Tagged under
Toggle Bar

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…