الأتراك يتذكرون ياسين بورو ضحية البي كا كا

تشرين1/أكتوير 07, 2020
فيزيون مصر للأخبار:- ياسين بورو هو شاب تركي كردي، كان عمره 17 عاما، مقيم في مدينة ديار بكر فيزيون مصر للأخبار:- ياسين بورو هو شاب تركي كردي، كان عمره 17 عاما، مقيم في مدينة ديار بكر

فيزيون مصر للأخبار:- كانت أبشع جرائم التنظيم الإرهابي التركي "البي كا كا" تلك التي وقعت في مدينة ديار بكر جنوب شرقي البلاد، وراح ضحيتها ياسين بورو وزملائه، في خريف 2014 .

شهود على هذه الجريمة قالوا أن العناصر الإرهابية ألقوا ياسين بورو من الطابق الرابع ثم دهسوه بالسيارة، ثم صبوا عليه السولار وأحرقوه.

ياسين بورو هو شاب تركي كردي، كان عمره 17 عاما، مقيم في مدينة ديار بكر، كان مع مجموعة من زملائه ""حسين دقاق"، "حسن جوك غوز"، "رياض غونش"، "توران يافاش" و"جومعلي غونش""، أثناء قيامهم بتوزيع لحوم أضاحي العيد في 6 أكتوبر 2014، على الأسرة المتعففة في المنطقة، ضمن نشاطات الجمعية الخيرية التي كان متطوع بين صفوفها.

واستغرقت حوادث 6-8 أكتوبر وقتاً طويلاً ، واستهدفت كل الأشخاص والهيئات ذات الهوية الإسلامية.

وقام التنظيم بقتل كل من:"فتحي يالجين"، "جنكيز ترياكي" في مدينة بينغول، و"لطيف شنر" في "محاظة وان"، و"عبد الله محمد لطيف" من أصل سوري في مقاطعة "قزيل تبة بماردين"، و"فهاد إبراهيم الدوريج "وهو مواطن من المملكة العربية السعودية.

« تشرين الثاني 2020 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
            1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30            

Tweets

From IFTTT
La Russie menace les intérêts spatiaux de l'Amérique https://t.co/AeiZk6lZDM
From IFTTT
How do I reduce the risk of heart disease? https://t.co/fiU8vpakwP
From IFTTT
OMS espera el fin de la pandemia de Corona https://t.co/LCiVLiyu5H
Follow vision-top on Twitter
اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده

روسيا تهدد مصالح أمريكا الفضائية

منظمة الصحة العالمية تتوقع انتهاء جائحة كورونا

فيديو، قرية صينية تعاني من النار القادمة من الصنابير

كيف أقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب؟

لماذا نشتري الكاجو مقشرا؟

" AUTOBEST " تمنح جائزة SMARTBEST 2020 لنظام المعلومات والترفيه Pivi Pro من " LG "

بانه تطرح "شو الحلّ" مع Universal Music MENA وتستعدّ لإطلاق ألبومها الأوّل

محمّد المجذوب يُغنّي "الحبّ الحبّ"