أم هندية تصاب بالإغماء بعد أن رأت مولودها

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: استقبلت مستشفى مقاطعة فيديشا بولاية ماديا براديش وسط الهند، الأم " بابيتا ايروار"، 21 عامًا، بحالة إغماء عندما رأت مولودها، وعندما أفاقت من الإغماء ظلت هي وزوجها "جاسوانت سينج"، 25 عامًا، صامتين وفي حالة من الصدمة والذهول، لا يصدقان ما يشاهدان.

ويروي العامل الهندي "سينج"، قائلاً: "في أثناء فترة الحمل التي استمرت 35 أسبوعًا، أجرت زوجتي فحصًا بالموجات فوق الصوتية، وأخبرنا الأطباء أن زوجتي حامل بتوأمين، فكانت فرحتنا شديدة، لكن عند ولادة الطفل اكتشفنا أنه طفل واحد برأسين وثلاثة أذرع".

وقالت الدكتورة سوريندرا سونكار، اختصاصية طب الأطفال في مستشفى مقاطعة فيديشا: "إنها حالة توأمين ملتصقين، لكن الأعضاء الداخلية واحدة، وبرأسين وثلاثة أذرع".

وأضافت "سونكار": "نحن نعتني بالطفل، وسيتم إحالته إلى مستشفى متقدم لمزيد من العلاج وربما إجراء عملية جراحية، وسنأخذ رأي الأطباء الخبراء في مستشفيات بوبال ودلهي، الذين سبق لهم إجراء مثل هذه الجراحات".

وقالت الدكتورة براتيبا أوزوال، إنها عملية صعبة ومعقدة، لأن الأطباء لا يتوقعون وجود توأمين كاملين.

ويقول الأب "سينج": "هذا طفلي وسأربيه وأرعاه كما هو، يقول الناس عنه أشياء كثيرة غريبة، لكنه طفلي وسآخذه إلى المنزل".

ويضيف "سينج" : "ليس لدي مال لإجراء الجراحة، لكن إذا ساعدتني الحكومة، فسوف أطلب منهم إجراء الجراحة في أفضل المستشفيات.. ومادام ابني على قيد الحياة ، فسأحبه واعتني به".

Tagged under
Toggle Bar

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…