معلومات مهمة حول الفيروس السابع من عائلة كورونا

بعد أخذ عيّنات فيروسية من المرضى وتحليلها في المختبر؛ خلص المسؤولون في الصين ومنظمة الصحة العالمية إلى أن إصابتهم كانت بفيروس كورونا، وهو عائلة واسعة من الفيروسات، لكن المعروف أن ستة منها فقط "والفيروس الجديد سيجعلها سبعة" تصيب البشر.

أعراض فيروسات كورونا تتراوح بين نزلة برد خفيفة إلى الموت، ويبدو أن هذا الفيروس الجديد يقع في منطقة وسط بين هذين القطبين.

وفي كل الأوقات، يقع اكتشاف فيروسات جديدة، وبعضها ينتقل من أحد الأنواع الحيوانية؛ حيث لا تكون مرصودة فيه، إلى البشر.

فمرض الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد "سارس" قد انتقل من قط الزباد إلى البشر، وانتقل مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية "Mers" من الجِمال.

وإذا تم تحديد الحيوان الحامل للفيروس، أي الحيوان الذي يعيش الفيروس فيه من دون ظهور أعراض مرضية؛ يصبح التعامل مع المشكلة أسهل بكثير، وارتبطت الحالات الجديدة بسوق لبيع المأكولات البحرية بالجملة في ووهان جنوبي الصين.

وعلى الرغم من أن بعض الثدييات التي تعيش في البحر يمكن أن تحمل فيروسات كورونا، مثل حوت بيلوغا؛ يضم السوق حيوانات حية من أمثال الدجاج والخفافيش والأرانب والثعابين، والتي من المرجح أن تكون مصدرًا للفيروس.

Toggle Bar

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…