عراك بين فنانتين لبنانيتين بسبب ميشل عون

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة:--- كان الرئيس اللبناني، ميشيل عون سببا في احتداد اللهجة والعراك بين فنانتين لبنانيتين، تعودتا على إثارة الجدل، وهما سهى قيقات ونادين الراسي.

وكانت الفنانة اللبنانية، نادين الراسي قد شنت هجوما على الرئيس اللبناني، ميشيل عون، في خضم المظاهرات اللبناني التي تطالب برحيله.

وقد سارعت الفنانة سهى قيقاتو بنشر صورة على تويتر، تجمع ميشيل عون ونادين الراسي، في قصر بعبدا، وألقت باللوم عليها، وعلقت على الصورة تقول باللهجة اللبنانية: “وسط الفني تبع الثوغة بدو بزقة.

بس ولي نادين الراسي مزال بتكرهي رب ربو للرئيس عون وعم تتمني يفل بطريقتك الزقاقية المعهودة كيف طلعتي لعندو على بعبدا.

حق على بروتوكول القصر لي عطاكي موعد يا بلا اخلاق. ما بتستاهلي كنتي تدعسي عندو. مزال المنتج لي خلقك بزقتي بوجو. ما صدقناكي ببعبدا ولي”.

نادين الراسي من أبرز الفنانات اللبنانيات المؤيدات والمشاركات بقوة في الانتفاضة الشعبية اللبنانية المطالبة برحيل الطبقة السياسية الحاكمة في لبنان، حيث أعلنت تأييد المتظاهرين برحيل كل الطبقة السياسية، ومن ضمنهم الرئيس اللبناني ميشال عون.

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…