جينيف: مصادرة سيارات إبن رئيس غيبنيا الاستوائية

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة:- قضت السلطات السويسرية بتسوية قضائية للقضية المتهم فيها، تيودورو نغويما أوبيانغ نجل رئيس غينيا الإستوائية،أوبيانغ نغويما مباسوغو، بشأن غسل أموال واختلاس مال عام بترتيب يقضي بمصادرة السيارات التي على ملكه، وبيعها، واستخدام ألاموال لتمويل برامج اجتماعية في المستعمرة الإسبانية السابقة.

بموجب التسوية القضائية، أعلنت دار المزادات بونامز بسويسرا أن مجموعة من السيارات، التي تمت مصادرتها من ابن رئيس غينيا الاستوائية قد تباع بما يصل إلى 18.5 مليون فرنك سويسري (18.67 مليون دولار) .

وتضم مجموعة السيارات 26 سيارة من طرز: فيراري، لامبورغيني، بنتلي ورولز رويس، يملكها نائب الرئيس والوزير السابق للزراعة المعروف باسم تيودورين، وهي معروضة في ناد بقرية تشيزيريكس التي تبعد 30 كيلومترًا عن جنيف، استعدادًا لبيعها.

وتيودورين ابنٌ للرئيس أوبيانغ نغويما مباسوغو، الذي يحكم غينيا الاستوائية الواقعة في غرب أفريقيا منذ أربعة عقود.

وتصف منظمات حقوقية إدارته بأنها من بين الأكثر فسادًا في العالم، بحسب "رويترز".

مجموعة الرؤية الإخبارية المصرية، بثلاث لغات على ثلاث روابط مختلفة جميعها تحمل توقيع الرؤية:عربية، إنجليزية، وفرنسية.

Youtube VISION

Accordion Menu

Facebook VISION

Accordion Menu

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…